قسم الآيات القرأنية وأسماء الله الحسني وأسرارها

(اسم الله الجليل (المغنى واسراره

المغني :
الله المغنى الذي يغنى من يشاء غناه عمن سواه ، هو معطى الغنى لعباده ، ومغنى عباده بعضهم عن بعض ، فالمخلوق لا يملك لنفسه نفعا ولا ضرا فكيف يملك ذلك لغيره، وهو المغنى لأوليائه من كنوز أنواره وحظ العبد من الاسم أن التخلق بالغنى يناسبه إظهار الفاقة والفقر إليه تعالى دائما وأبدا ، والتخلق بالمعنى أن تحسن السخاء والبذل لعباد الله تعالى
عدده بالألف واللام ( 1131 ) وبدونهما ( 1100 )
(الكبريت الاحمر)
خواصه :
حظ العبد الصالح الذاكر لهذا الاسم أن يكون سخيا جوادا في نفسه وبين خلق الله .
وإذا قرأه الإنسان في كل يوم 1111 مرة لا يفتقر أبدا ، وان الله يغنيه من واسع فضله .
ومن قراه بعد سورة والضحى وقال ( اللهم يسرني لليسرى الذي يسرته لكثير من خلقك ، واغنني بفضلك عمن سواك ) وواظب عليه 40 يوما ، أرسل الله له من يعلمه ما يريد في منامه أو يقظته بحسب اجتهاده .
ومن قال بعد صلاة الجمعة ( اللهم ياغني ياحميد يامبديء يا معيد يا فعال لما يريد يارحيم ياودود اكفني بحلالك عن حرامك ، وبطاعتك عن معصيتك ، وبفضلك عمن سواك ) 70 مرة وواظب على ذلك أغناه الله .

الوسوم

الشيخ محمد الطحان

الشيخ : محمد الطحان باحث في علوم الروحانيات وعلوم الفلك والأبراج قمت بفضل الله بعلاج العديد من حالات المس والسحر وحالات كشف المسروق للتواصل والأستفسار : 201024159915+ هاتفيا أو واتساب

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock