قسم الآيات القرأنية وأسماء الله الحسني وأسرارها

(اسم الله الجليل (الخبير واسراره

 

الخبير :
الله هو الخبير ، الذي لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء ، ولا تتحرك حركة إلا يعلم مستقرها ومستودعها . والفرق بين العليم والخبير ، أن الخبير يفيد العلم ، ولكن العليم إذا كان للخفايا سمى خبيرا . ومن علم أن الله خبير بأحواله كان محترزا في أقواله وأفعاله واثقا أن ما قسم له يدركه ، وما لم يقسم له لا يدركه فيرى جميع الحوادث من الله فتهون عليه الأمور ، ويكتفي باستحضار حاجته في قلبه من غير أن ينطق لسانه
عدده بالألف واللام ( 843 ) وبدونهما ( 812 )
(الكبريت الاحمر)
خواصه :
من خواص هذا الاسم المبارك أن ذاكره ومتخذه وردا يكون خبيرا في عوالم نفسه وحتى في عوالم الناس ، فيزدجر عن كل المحرمات .
وإذا ذكره الإنسان سبعة أيام أتته روحانية من عند الخبير ، فتخبره بكل خبر يريده ،
وإذا ذكره الإنسان قبل نومه بعدد 812 مرة ووضع وفقه المربع الحرفي تحت وسادته وضمر على شيء في قلبه يراه في المنام ، وهو من المجربات .
وهذا الاسم العظيم يصلح للكشف ومعرفة المجهول من الأمور لمن اتخذه وردا وداوم عليه ولمن وضع وفقه المربع في شرف عطارد حمله أو وضعه تحت وسادته أثناء النوم والله اعلم.

الوسوم

الشيخ محمد الطحان

الشيخ : محمد الطحان باحث في علوم الروحانيات وعلوم الفلك والأبراج قمت بفضل الله بعلاج العديد من حالات المس والسحر وحالات كشف المسروق للتواصل والأستفسار : 201024159915+ هاتفيا أو واتساب

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock