قسم الآيات القرأنية وأسماء الله الحسني وأسرارها

(اسم الله الجليل (الأول الآخر واسراره

الأول الآخر :
الأول لغويا بمعنى الذي يترتب عليه غيره ، والله الأول بعني الذي لم يسبقه في الوجود شيء، هو المستغنى بنفسه ، وهذه الأولية ليست بالزمان ولا بالمكان ولا بأي شيء في حدود العقل أو محاط العلم ، ويقول بعض العلماء أن الله سبحانه ظاهر باطن في كونه الأول أظهر من كل ظاهر لأن العقول تشهد بأن المحدث لها موجود متقدم عليها ، وهو الأول أبطن من كل باطن لأن عقلك وعلمك محدود بعقلك وعلمك ، فتكون الأولية خارجة عنه ، قال إعرابي للرسول عليه الصلاة والسلام : ( أين كان الله قبل الخلق ؟ ) فأجاب : ( كان الله ولا شيء معه ) فسأله الأعرابي : ( والآن ) فرد النبي بقوله : ( هو الآن على ما كان عليه ) ، أما الآخر فهو الباقي سبحانه بعد فناء خلقه ، الدائم بلا نهاية ، وعن رسول الله عليه الصلاة والسلام هذا الدعاء : يا كائن قبل أن يكون أي شيء ، والمكون لكل شيء ، والكائن بعدما لا يكون شيء ، أسألك بلحظة من لحظاتك الحافظات الغافرات الراجيات المنجيات
(الكبريت الاحمر)

عدد أسم الله الأول بالألف واللام ( 68 ) وبدونهما ( 37 )

عدد أسم الله الآخر بالألف واللام ( 832 ) وبدونهما ( 601 )

خواص اسمه تعالى الأول :
من خواص هذا الاسم الجليل أن ذاكره يكون سباقا في الخير والمقاصد في كل شيء ، ويعطيه الله ما يتمناه من الخير بإذن الله .
ومن كان له غائب وقرأه 1000 مرة لمدة 40 يوما أو أربعين ليلة جمعة ،رجع غائبه بإذن الله . وكذا يقرأ بنفس الصيغة والطريقة لمن كان يريد أن يرزقه الله بالذرية ، أو من كان عنده دفين وأراد خروجه .
وإذا واظب على ذكره المسافر كل يوم جمعة أنجمع شمله بما يريد .
(الكبريت الاحمر)

خواص اسمه تعالى الآخر :
من أكثر من ذكر هذا الاسم الشريف كان الباقي والغالي على أعداءه وأورثه الله أرضهم وديارهم وأموالهم من بعدهم ، ولا يعاديه احد إلا أهلكه الله .
ومن ذكره كل يوم 100 مرة بصدق نية وإخلاص صفا قلبه وخرج منه ما سوى الله تعالى .
ومن داوم على ذكره كل يوم بعد صلاة العشاء 100 مرة يكون آخر عمره أفضل من أوله .
زمن لازم ذكره أعطاه الله القوة والنصر على الأعداء ما تعجز عنه الأوصاف .
ومن مزجه في لوح نحاس أحمر باسم ظالم في الساعة الأولى من يوم السبت والقمر في المحاق ويذكر عليه الاسم بتمكن ونية خالصة ويرمي اللوح في النار يهلك الظالم فاتق الله في ذلك .

الوسوم

الشيخ محمد الطحان

الشيخ : محمد الطحان باحث في علوم الروحانيات وعلوم الفلك والأبراج قمت بفضل الله بعلاج العديد من حالات المس والسحر وحالات كشف المسروق للتواصل والأستفسار : 201024159915+ هاتفيا أو واتساب

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock