الفلك والأبراج

عزيزتي حواء .. سر الرجل برج الجوزاء


إذا اجتمعت معه في سهرة مع بعض الأصدقاء فسوف ترينه و هو مشرقاً و جلياً متميزاً و أستاذاً في إلقاء النكات، سيذهب الوقت بينكما دون ملل، و للحق سوف تكونين مفتونة به.

في اليوم التالي سوف يحضر إليك حاملاً في يده باقة زهور، و طوال الوقت سيظهر لك مشاعره الفياضة نحوك و كلماته الدافئة التي سوف تحتويك، و ابتسامته المشرقة لن تذهب صورتها من عينيك طوال النهار. إنه أقوى رجل في العالم أستطاع أن يحرك لديك مشاعر الحب، و لا شك في أنك ستشعرين معه في هذه اللحظات أنك أسعد امرأة على وجه الأرض.
(الكبريت الاحمر)
لكنك عندما تستيقظين في اليوم التالي، و أنت سابحة في أحلامك العاطفية و تنتظرين دق الهاتف الذي بالطبع لن يدق، فحاولي ألا تفتقدي صوابك، واتركي كل الأفكار و الهواجس التي قد تمزقك، فكل الأفكار التي ستراودك عن تأخره في الاتصال هي أفكار غير منطقية, ففارسك بالأمس قد بدل موعد اللقاء، و لربما يظهر بعد أسبوع، لكنه بمزاج جديد قد لا تعجبه تسريحة شعرك، أو حتي العطر الذي تستخدمينه، نعم سوف يحدثك و هو عابس الوجه، زائغ العينين، و لن تجدي لديه سبباً منطقياً لتأخره عنك لمدة أسبوع، أو لتغير رأيه فيما أعجبه من قبل.

و عليك الآن أن تكوني واضحة، هل تستطيعين العيش مع رجل بهذه المواصفات؟
(الكبريت الاحمر)
الأمر لا يحتمل التجربة، فإنها حياة زوجية طويلة. فإذا كانت إجابتك بنعم، فأعلمي بأنه سوف يعود إليك من جديد يقف أمامك سعيداً و مسروراً، و تتبدل لديه حالته المزاجية، و سوف تكونين أنت أيضاً ملكة على عرش قلبه. أما إذا كنت شخصية رومانسية تبحثين عن كرسي بجوار المدفأة و تستمعين إلى الموسيقي الإيقاعية، فإجابتك بلا هي أصدق لون في لوحتك.

و الجوزاء مزواج أو على الأقل يمتلك حبين في وقت واحد، حتي و لو هرب منه العمر، و صدقيني إذا قلت لك أنه إن لم يفعلها فسوف يعوض هذه الإزدواجية في أشياء أخرى مثل امتلاك شقتين أو سيارتين، المهم أنه سوف يضيف إلى رصيده ملكية مزدوجة جديدة و قلما وجد منهم من يكتفي بزوجة واحدة و الأمر مرتبط أولاً و أخيرا بك أنت في تكيفك معه, فهو يرغب دائماً في أن يجدك متلألئة في الصفوف الأمامية، جديدة دائماً، لك بريق ليس في ثيابك فقط و لكن في لمعان فكرك أيضاً. و أخيراً لابد و أن تعلمي أن الرباط الذي يجمع بينكما ليس رباط الزوجية فقط، و إنما هو رباط روحي و شعوري، تفهمين بالطبع ماذا أقصد

الوسوم

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock