الفلك والأبراج

عزيزتي حواء .. سر الرجل برج الثور


أي صنف من الرجال تظنين يا سيدتي أنك تتعاملين معه، و ماذا تطلبين منه؟ إنه الثور بطيء إلي حد كبير يزن أموره بالعقل لا بالقلب، حذر من كل النساء، و عاقل إلى أبعد الحدود، و يصل إلى قراره بهدوء و يجب عليك أن تتفهمي ذلك، و تكوني أكثر اتزانا و حكمة فهو لا يرغب في السقوط في الهاوية و لا يحب التسرع و الاندفاع فكوني على ثقة من نفسك و إلا فحاولي أن تتجنبي الوقوع في الزواج من الثور.

لكنه إذا فضلك عن الأخريات و قام باختيارك من بينهن فثقي في أنه سوف يأتيك كل صباح حاملاً في يده باقة الزهور برغم أنك لم تقرري بعد الموافقة على الارتباط به، وهو لن يدخر وسعاً في نظم قصائد شعرية يرسلها لك في بطاقات غير مدون عليها أسمه و هو واثق بأنها سوف تصلك و ستعرفين أنه هو الذي أرسلها، لديه قدرة عالية لتحديد جودة العطر الذي تستخدمينه، لطيف إلى حد كبير يهتم بحبيبته و يقدس جمالك فحاولي أن تفتتيه بسحرك، بنعومة شعرك، و جمال بشرتك ستجدينه يبوح لك عما في قلبه و مشاعره تجاهك، و لسوف يجد الوسيلة التي يبرهن بها عن حبه.
(الكبريت الاحمر)
أنت تعرفين الثور جيداً لا يريد أن يبعثر نقوده في الهواء، و لكنه يعشق في أن يراك جميلة و فاتنة بين أقرانك و لن يدخر وسعاً في أن يهدي إليك بين الحين و الآخر هدية غالية.

الثور ليس حالماً كالدلو و لا هوائي كالأسد و لا خيالي وباني قصور في الهواء كالحمل لكنه واقعي، و لسوف يعرض عليك منذ البداية كل إمكانياته، سيتحدث معك عن خريطة المنزل الذي ينوي أن يبنيه لك و عن راتبه و عن عمله و عن أساس منزلك بمنتهى الاختصار سيكون صادقاً و مريحا لك، و يؤمن حياتك ضد أية أخطار فأنت مع الثور في أيد أمينة فلا تقلقي. أستطاع أن يجني ثروته من عرق جبينه، كان يرسم حياته يوماً بيوم, و كان يسير بخطي واضحة، و هكذا يأتيه النجاح الحقيقي. يتحمل كل العبء و مشقة الحياة و ما عليك إلا دور المنزل و المشاركة في تأمين البيت الهادئ المستقر، و هو لا يريد منك غير ذلك. و سوف يقدمك إلى الأهل و الأصدقاء بأفضل تقديم الأمر الذي يجعل الآخرين يحسدونك على مكانتك في قلب زوجك.
(الكبريت الاحمر)
لا توجد لديه مشاكل مالية، و قد يصبح مليونيراً و لكنه على الأقل مستقر، و لن يتعرض لأي هزات مادية، يحب الظهور، و يحب الطعام المنزلي و يكره المعلبات و السندوتشات، و لهذا يحب أن تجيدين فن الطهي أو فلتبحثي من الآن علي كتاب يعلمك الطهي

الوسوم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock